الأمراض الجلدية

الظفر الناشب Ingrown toenail

عوامل الخطر


العمر: أكثر شيوعًا لدى المراهقين والشباب.

نوع الجنس: أكثر شيوعاً لدى الذكور.

الوراثة: ليس عامل مهم.

نمط الحياة: تزيد الأحذية الضيقة أو غير الملائمة من المخاطر.

نظر عامة


الظفر الناشب يحدث عندما تنمو حواف أو زوايا أظافرك في الجلد بجوار الظفر. إصبع قدمك الكبير هو الأكثر عرضة للاصابة بالظفر الناشب.

يمكنك علاج الظفر الناشب في المنزل. ومع ذلك، يمكن أن يسبب الظفر الناشب مضاعفات قد تتطلب العلاج الطبي. يزيد خطر حدوث المضاعفات إذا كنت مصابًا بداء السكري أو حالات أخرى تسبب ضعف الدورة الدموية.

الاسباب


يحدث الظفر الناشب في كل من الرجال والنساء. قد يكون الظفر الناشب أكثر شيوعًا في الأشخاص الذين يعانون من تعرق القدمين، مثل المراهقين. قد يكون كبار السن أيضًا في خطر أعلى لأن أظافر أصابع القدم تتضخم مع التقدم بالعمر.

يمكن أن تتسبب العديد من الأشياء في حدوث الظفر الناشب، بما في ذلك:

  • قص أظافر القدم بشكل غير صحيح.
  • الأظافر منحنية غير منتظمة.
  • أحذية تضع الكثير من الضغط على أصابع القدم الكبيرة، مثل الجوارب والجوارب الضيقة جدًا أو الأحذية الضيقة جدًا أو الضيقة أو المسطحة لقدميك.
  • إصابة في أظافر أصابع القدم، بما في ذلك رباط إصبع قدمك، أو إسقاط شيء ثقيل على قدمك، أو ركل الكرة بشكل متكرر.
  • نظافة القدم غير الصحيحة، مثل عدم الحفاظ على قدميك نظيفة أو جافة.
  • الاستعداد الوراثي.

استخدام قدميك بشكل متكرر أثناء الأنشطة الرياضية يمكن أن يجعلك عرضة بشكل خاص للإصابة بالظفرالناشب. يمكن للأنشطة التي تقوم فيها بركل شيء بشكل متكرر أو الضغط على قدميك لفترات طويلة من الزمن أن تسبب تلفًا في أظافر القدم وتزيد من خطر الظفر الناشب. تتضمن هذه الأنشطة:

  • الباليه.
  • كرة القدم.

الاعراض


يمكن أن يكون الظفر الناشب مؤلم، وعادة ما تسوء الحالة على مراحل.

تشمل أعراض المرحلة المبكرة ما يلي:

  • يصبح الجلد بجانب الظفر طريًا أو متورمًا أو صلبًا.
  • الألم عند الضغط على إصبع القدم.
  • تراكم السوائل حول إصبع القدم.

إذا أصيب إصبع قدمك بالعدوى، فقد تشمل الأعراض ما يلي:

  • احمرار وتورم الجلد.
  • ألم.
  • نزيف.
  • نزول الصديد.
  • فرط نمو الجلد حول إصبع القدم.

عالج الظفر الناشب في أسرع وقت ممكن لتجنب تفاقم الأعراض.

التشخيص


من المحتمل أن يتمكن طبيبك من تشخيص إصبع قدمك من خلال الفحص البدني. إذا بدت إصبع قدمك مصابة، فقد تحتاج إلى أشعة سينية لتوضيح مدى عمق الظفر في الجلد. يمكن أن تكشف الأشعة السينية أيضًا ما إذا كان ظفرك الداخلي ناتجًا عن إصابة.

العلاج


يمكن عادة علاج الظفر الناشب غير الملتهب في المنزل. ومع ذلك، إذا اخترقت أظافر قدميك الجلد، أو إذا كانت هناك أي علامات للعدوى، فاطلب العلاج الطبي. تشمل علامات الإصابة:

  • الدفء.
  • الصديد.
  • احمرار وتورم.

العلاج المنزلي:

لعلاج الظفر الناشب في المنزل، جرب:

  • نقع قدميك في الماء الدافئ لحوالي 15 إلى 20 دقيقة ثلاث إلى أربع مرات في اليوم (في الاوقات الأخرى، يجب أن تبقى حذائك وقدميك جافة).
  • دفع الجلد بعيدًا عن حافة الظفر الناشب باستخدام كرة قطنية مغمورة بزيت الزيتون.
  • استخدام الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية، مثل أسيتامينوفين (تايلينول)، لعلاج الألم.
  • تطبيق مضاد حيوي موضعي، مثل البوليميكسين والنيومايسين أو كريم الستيرويد، لمنع العدوى.

جرب العلاجات المنزلية لبضعة أيام إلى بضعة أسابيع. إذا تفاقم الألم أو وجدت صعوبة في المشي أو القيام بأنشطة أخرى بسبب الظفر الناشب، فاستشر طبيبك.

إذا لم يستجب الظفر الناشب للعلاجات المنزلية أو حدثت عدوى، فقد تحتاج إلى جراحة. في حالات العدوى، أوقف كل العلاجات المنزلية وراجع طبيبك.

العلاج الجراحي:

هناك أنواع مختلفة من العلاجات الجراحية للظفر الناشب. تتضمن عملية إزالة الظفر الجزئية فقط إزالة قطعة الظفر التي تحفر في جلدك. يقوم طبيبك بتخدير إصبع قدمك ثم يضيق الظفر.

أثناء إزالة الظفر الجزئية، يتم قطع جانبي الظفر بحيث تكون الحواف مستقيمة تمامًا. توضع قطعة من القطن تحت الجزء المتبقي من الظفر لمنع تكرار الظفر الناشب. قد يعالج طبيبك أيضًا إصبعك بمركب يسمى الفينول، والذي يمنع الظفر من النمو مرة أخرى.

يمكن استخدام الإزالة الكاملة للأظافر إذا كان الظفر الناشئ ناتجًا عن السماكة، وسيعطيك طبيبك حقنة تخدير من الألم موضعية ثم يزيل الظفر بالكامل.

بعد الجراحه:

بعد الجراحة، سيرسلك طبيبك إلى المنزل مع ربط إصبع قدمك. ربما ستحتاج إلى إبقاء قدمك مرفوعة لمدة اليوم أو اليومين التاليين وارتداء حذاء خاص للسماح لإصبعك بالشفاء بشكل صحيح.

تجنب الحركة قدر الإمكان. تتم إزالة الضمادة عادةً بعد يومين من الجراحة. سينصحك طبيبك بارتداء حذاء مفتوح وعمل مغاطس الماء المالح يوميًا حتى يشفى إصبع قدمك. سيتم وصف لك أيضًا مسكنات الألم والمضادات الحيوية لمنع العدوى.

من المرجح أن ينمو ظفر قدمك بعد بضعة أشهر من إجراء عملية إزالة جزئية للأظافر. إذا تمت إزالة الظفر بأكمله إلى قاعدة الظفر، فقد يستغرق نمو الظفر أكثر من عام.

المضاعفات


إذا تُركت دون علاج، يمكن أن تتسبب التهابات الظفر الناشب في حدوث عدوى في العظم في إصبع قدمك. يمكن أن تؤدي عدوى أظافر القدم أيضًا إلى تقرحات القدم أو تقرحات مفتوحة وفقدان تدفق الدم إلى المنطقة المصابة. من الممكن حدوث تعفن في الأنسجة وموت الأنسجة في موقع الإصابة.

يمكن أن تكون عدوى القدم أكثر خطورة إذا كنت مصابًا بداء السكري. حتى الجرح الصغير أو الكشط أو الظفر الغائر قد يصاب بالعدوى بسرعة بسبب نقص تدفق الدم وحساسية الأعصاب. راجع طبيبك على الفور إذا كنت مصابًا بداء السكري وتشعر بالقلق من التهاب الظفر الناشب.

إذا كان لديك استعداد وراثي للاصابة بالظفر الناشب، فقد تستمر الحالة في العودة أو تظهر على أصابع متعددة في وقت واحد. قد تتأثر نوعية حياتك بالألم والالتهابات ومشاكل القدم المؤلمة الأخرى التي تتطلب علاجات أو جراحات متعددة. في هذه الحالة، قد يوصي طبيبك باستئصال جزئي أو كامل لأظافر القدم التي تسبب الألم المزمن.

الوقاية


يمكن منع الظفر الناشب عن طريق إجراء العديد من التغييرات في نمط الحياة:

  • قص أظافر أصابع القدم مباشرة وتأكد من أن الحواف لا تنحني للداخل.
  • تجنب قص أظافر القدم بشكل قصير جدًا.
  • ارتد أحذية وجوارب مناسبة.
  • ارتد الأحذية ذات الكعب الصلب إذا كنت تعمل في ظروف خطرة.
  • إذا كانت أظافر أصابعك منحنية أو سميكة بشكل غير طبيعي، فقد تكون الجراحة ضرورية لمنع نمو الأظافر.

هذه المعلومات للاطلاع فقط , وهي لا تغني عن زيارة الطبيب أو الصيدلاني، و يجب عليك عدم تناول أي دواء دون استشارة طبية, و نحن في مجلة صحتنا الالكترونية بذلنا جميع جهودنا لاظهار احدث ما توصل اليه العلم في هذه المعلومات الطبية, لكننا لا نضمن صحتها بشكل كامل و لسنا مسؤولين عن اي ضرر يحدث نتيجة سوء استخدامها, و يجب عليك استشارة الطبيب دائماً.

اسأل طاقمنا الطبي الآن