صحة المرأة

تاثير خلل الغدة الدرقية على الدورة الشهرية

يمكن أن يسبب انخفاض مستويات الغدة الدرقية تغييرات هرمونية تؤثر على الجهاز التناسلي.

إذا لم تكن الدورة الشهرية لديك كما كانت من قبل، فقد تحتاجين اجراء بعض الفحوصات لدى الطبيب. يمكن أن يكون سبب عدم انتظام الدورة الشهرية عددًا من العوامل، بدءًا من العادات مثل التمرين الشديد إلى مجموعة متنوعة من الحالات الطبية، بما في ذلك قصور الغدة الدرقية.

كسل الغدة الدرقية، وهي حالة لا تنتج فيها الغدة الدرقية ما يكفي من الهرمونات، يؤثر على حوالي 4.6 في المائة من الأمريكيين الذين يبلغون من العمر 12 عامًا أو أكثر، وتكون النساء أكثر عرضة للإصابة به من الرجال، وفقًا للمعاهد الوطنية للصحة.

تلعب هرمونات الغدة الدرقية أدوارًا متعددة في جسمك، مثل تنظيم مستويات الطاقة ودرجة الحرارة الداخلية. عندما لا يصنع الجسم ما يكفي من هرمونات الغدة الدرقية، فإن العديد من وظائف جسمك تتباطأ، ويمكن أن تعاني من الإمساك، والتعب، والاكتئاب، وجفاف الجلد، وترقق الشعر وتساقطه، وعدم تحمل البرد، وتشنجات العضلات، وآلام المفاصل، وزيادة الوزن غير المبررة.

يمكن أن يؤثر كسل الغدة الدرقية أيضًا على الدورة الشهرية عن طريق إطلاق سلسلة من التغيرات الهرمونية التي تؤثر على الجهاز التناسلي.

إليك ما يحدث: عندما تنخفض مستويات هرمون الغدة الدرقية، تبدأ منطقة ما تحت المهاد في الدماغ في إنتاج المزيد من الهرمون المطلِق لموجهة الدرقية (thyrotropin releasing hormone)، وتفرز الغدة النخامية المزيد من الهرمون المنشط للدرقية (thyroid stimulating hormone)، وهرمون آخر يسمى البرولاكتين.

بعد ذلك تؤدي مستويات البرولاكتين المرتفعة إلى تثبيط إنتاج الهرمون المطلق لموجهة الغدد التناسلية (gonadotropin-releasing hormone) في منطقة ما تحت المهاد. وهذه مشكلة، لأنك تحتاجين إلى الهرمون المطلق لموجهة الغدد التناسلية لإنتاج الهرمون المنشط للحوصلة (follicle-stimulating hormone) والهرمون المنشط للجسم الأصفر (luteinizing hormone) في الغدة النخامية.

إن هذه الهرمونات مهمة لوظيفة المبيض الطبيعية، وعندما يؤدي كسل الغدة الدرقية إلى انخفاض في مستوياتها، فقد تحدث اضطرابات في الدورة الشهرية.

يمكن أن يسبب كسل الغدة الدرقية الى حدوث دورات شهرية ثقيلة أو غيابها أو عدم انتظامها:

يمكن أن يؤدي كسل الغدة الدرقية إلى ايقاف الإباضة (وهي ظاهرة تعرف باسم انقطاع الإباضة) مما يؤدي إلى حدوث دورات شهرية ثقيلة.

يمكن أن تؤدي التغييرات في مستويات هرمون البرولاكتين إلى ترقق بطانة الرحم وتغيرات في كيفية تحكم الغدة النخامية في المبيضين، وكلاهما يمكن أن يؤدي إلى توقف الدورة الشهرية تمامًا.

يمكن أن يغير كسل الغدة الدرقية أيضًا من عوامل التخثر، مما يزيد من خطر النزيف الشديد.

إن النساء في سن الإنجاب ويعانين من كسل الغدة الدرقية قد يعانين من دورات شهرية ثقيلة أوغيابها أو عدم انتظامها، وستعتمد أعراض عدم انتظام الدورة الشهرية على شدة كسل الغدة الدرقية.

تميل حالات عدم انتظام الدورة الشهرية إلى أن تكون أكثر شيوعًا لدى النساء المصابات بكسل الغدة الدرقية الحاد مقارنة بكسل الغدة الدرقية الخفيف.

متى تتحدث مع طبيبك عن دورتك الشهرية؟

إذا كانت الدورة الشهرية قد توقفت لديك، فأنت بحاجة إلى معرفة السبب حتى تتمكن من علاجها.

يمكن أن يؤدي قصور الغدة الدرقية، إذا تُرك دون علاج، إلى مضاعفات أخرى، مثل فقر الدم، وانخفاض درجة حرارة الجسم، وأمراض القلب.

وقد يحدث أحياناً أشياء أخرى مختلفة تماماً.

كسل الغدة الدرقية هو أحد الأسباب المحتملة لاضطرابات الدورة الشهرية. هناك أسباب عديدة لاضطرابات الدورة الشهرية، مثل متلازمة المبيض المتعدد الكيسات، والأورام الليفية الرحمية، والالتهابات، وسرطان الرحم.

إذا كنت تعاني من اضطرابات في الدورة الشهرية، فيجب عليك طلب الرعاية الطبية إذا كان تدفق الدم كثيفًا لأكثر من 24 ساعة، أو إذا كان قدوم الدورة الشهرية متكرر في أقل من 21 يومًا، أو توقفت الدورة الشهرية لأكثر من ثلاثة أشهر (وأنت لست حاملاً).

يمكن لطبيبك إجراء اختبارات الدم للتحقق من مستويات الهرمونات المختلفة لديك. في حالة كسل الغدة الدرقية، سيرتفع مستوى الهرمون المنشط للدرقية لديك وستنخفض مستويات هرمون الغدة الدرقية الحرة لديك.

في بعض الحالات، قد يوصي طبيبك بإجراء تصوير بالموجات فوق الصوتية للحوض للتحقق من الأورام الليفية الرحمية والاورام الحميدة وخراجات المبيض. اعتمادًا على الفحص والتاريخ، قد يكون هناك ما يبرر إجراء المزيد من الاختبارات لتقييم متلازمة تكيس المبايض، وهو سبب شائع آخر لعدم انتظام الدورة الشهرية. يوصى أحيانًا بإجراء خزعة بطانة الرحم أيضًا لتقييم الأنسجة السرطانية داخل الرحم. هذا مهم بشكل خاص في النساء المصابات بالسمنة أو المصابات بداء السكري أو ارتفاع ضغط الدم.

إذا كنت تعرفين بالفعل أنك مصابة بكسل الغدة الدرقية ولاحظت تغيرًا في الدورة لديك، فراجعي طبيبك للتأكد من أن الهرمون المنشط للدرقية في المعدل الطبيعي مع العلاج. إذا لم تنتظم الدورة الشهرية لديك وكان الهرمون المنشط للدرقية في النطاق الطبيعي، فيجب عليك تحديد موعد مع طبيب أمراض النساء حتى يتمكن من تقييمك.

خمول الغدة الدرقية والحمل:

يمكن لكسل الغدة الدرقية أن يؤثر على الخصوبة والانجاب لديك ويعطل خططك للحمل. من أجل الحمل، تحتاجين إلى التبويض وأن يكون لديك بطانة رحمية جيدة حتى يزرع بها الجنين.

قد يكون لدى النساء المصابات بكسل وخمول الغدة الدرقية مرحلة اصفرية (luteal phase) قصيرة، وهي الفترة بين التبويض وبداية الدورة الشهرية. إذا كانت المرأة تعاني من مرحلة أصفرية قصيرة، فقد لا يحدث زرع للجنين. قد يكون لديك أيضًا إباضة غير طبيعية أو عدم حدوث اباضة على الإطلاق.

إن التغيرات في الدورة الشهرية لا تعني دائمًا انخفاض الخصوبة، ولكن يجب تقييمها من قبل الطبيب إذا استمرت.

قد يزيد كسل الغدة الدرقية غير المعالج أيضًا من خطر الإجهاض لدى المرأة، لذا من المهم فحص الغدة الدرقية إذا كنت ترغبين بالحمل أو لديك تاريخ من حالات الإجهاض.

فوائد التشخيص المبكر لكسل الغدة الدرقية:

إن هناك مرحلة مبكرة من كسل الغدة الدرقية تسمى كسل الغدة الدرقية تحت الإكلينيكية، حيث يكون اختبار الدم للهرمون المنشط للدرقية مرتفعًا قليلاً ولكن الغدة الدرقية لا تزال تنتج ما يكفي من هرمونات الغدة الدرقية.

إن كسل الغدة الدرقية تحت الإكلينيكية لا يؤثر على الدورة الشهرية عادةً، ولكن يمكن أن يؤدي إلى بعض النزيف غير المنتظم ومضاعفات في الحمل. في نهاية المطاف، بدون علاج، قد تؤدي قصور الغدة الدرقية تحت الإكلينيكية إلى قصور الغدة الدرقية الصريح، مما يسبب المزيد من تغيرات الدورة الشهرية غير الطبيعية والمشاكل الطبية.

يمكن أن يساعد علاج قصور الغدة الدرقية دورتك الشهرية أيضًا:

العلاج النموذجي لكسل الغدة الدرقية هو دواء ليفوثيروكسين الملزم بوصفة طبية، وهي نسخة اصطناعية من هرمونات الغدة الدرقية التي يفتقر إليها جسمك.

إذا كان كسل الغدة الدرقية هو سبب عدم انتظام الدورة الشهرية، فإن العلاج باستبدال هرمون الغدة الدرقية باستخدام دواء ليفوثيروكسين سيعيد مستويات الغدة الدرقية الطبيعية، وبالتالي، سيعود التوازن بين هرمون الغدة الدرقية ووظيفة الإنجاب.

إذا كنت مصابًا بكسل الغدة الدرقية، فسيقوم طبيبك بفحص مستويات الهرمون المنشط للدرقية بانتظام وسيعمل معك للتأكد من أنك تتناول الكمية المناسبة من الأدوية. يمكن أن يستغرق الحصول على جرعة دواء ليفوثيروكسين الصحيحة بعض الوقت لدى بعض النساء، ويمكن أن تتغير متطلبات هرمون الغدة الدرقية مع النظام الغذائي والعمر والحمل وزيادة الوزن.

تواصل مع طبيبك إذا كان لديك أي أعراض جديدة أو مقلقة.

الوسوم
إغلاق