العدوى

داء المبيضات Candidiasis

عوامل الخطر


العمر: عوامل الخطر تعتمد على النوع.

نوع الجنس: عوامل الخطر تعتمد على النوع.

الوراثة: ليس عامل مهم.

نمط الحياة: استخدام الادوية عن طريق الوريد هو عامل خطر.

نظرة عامة


في الأشخاص الأصحاء، توجد فطريات المُبيَضّة البيضاء (Candida albicans) عادة على سطح بعض المناطق الرطبة من الجسم، بما في ذلك الفم والحلق والمهبل. في بعض الأحيان، تنتشر الفطريات على مناطق محددة من الجسم، مسببة أشكالًا بسيطة من داء المبيضات مثل السلاق الفموي (oral thrush) والسلاق المهبلي (vaginal thrush). ومع ذلك، في الأشخاص الذين لديهم مناعة منخفضة، مثل المصابين بالإيدز (انظر فيروس نقص المناعة البشرية والإيدز) أو مرض السكري، تنتشر الفطريات أحيانًا في الدم والأنسجة الأخرى. قد تحدث العدوى التي تنتشر في جميع أنحاء الجسم أيضًا عند الأشخاص الذين لديهم قسطرة بولية طويلة الأمد أو قسطرة في الوريد، أو الأشخاص الذين تناولوا دورات طويلة من المضادات الحيوية أو يتعاطون الأدوية عن طريق الوريد.

التشخيص والعلاج


يمكن تشخيص داء المبيضات المنتشر عن طريق استنبات الفطريات من عينة الدم أو عينات أخرى من سوائل أو أنسجة الجسم. يمكن أيضًا إجراء أشعة سينية على الصدر للبحث عن علامات العدوى في الرئتين. العلاج يكون باستخدام الأدوية المضادة للفطريات، والتي يمكن إعطاؤها عن طريق الفم أو عن طريق الوريد، وهذا يتوقف على شدة العدوى. من دون علاج، يمكن أن ينتشر داء المبيضات في جميع أنحاء الجسم وقد يكون في النهاية قاتلاً. تعتمد النظرة المستقبلية على مدى العدوى وعلى الصحة العامة للشخص.

هذه المعلومات للاطلاع فقط , وهي لا تغني عن زيارة الطبيب أو الصيدلاني، و يجب عليك عدم تناول أي دواء دون استشارة طبية, و نحن في مجلة صحتنا الالكترونية بذلنا جميع جهودنا لاظهار احدث ما توصل اليه العلم في هذه المعلومات الطبية, لكننا لا نضمن صحتها بشكل كامل و لسنا مسؤولين عن اي ضرر يحدث نتيجة سوء استخدامها, و يجب عليك استشارة الطبيب دائماً.

اسأل طاقمنا الطبي الآن