العدوى

داء المستخفيات Cryptococcosis

عوامل الخطر


العمر: ليس عامل مهم.

نوع الجنس: ليس عامل مهم.

الوراثة: ليس عامل مهم.

نمط الحياة: ليس عامل مهم.

نظرة عامة


يحدث داء المستخفيات بسبب فطريات المستخفية المورمة (Cryptococcus neoformans)، التي تحدث في التربة الملوثة بفضلات الطيور. إذا تم استنشاق هذه الجراثيم الفطرية، فقد تتطور العدوى في الرئتين و / أو قد يتم امتصاص الفطريات وانتقالها الى الدم، وتنتشر إلى أجزاء أخرى من الجسم، أكثر شيوعًا في الدماغ والجلد والعظام.

الأشخاص الذين تقل مناعتهم، مثل أولئك الذين يعانون من مرض الإيدز (انظر فيروس نقص المناعة البشرية والإيدز) أو الذين يخضعون للعلاج الكيميائي، هم الأكثر عرضة لخطر الإصابة بالمرض. نادرا تسبب الفطريات مرضًا خطيرًا عند الأشخاص الذين يتمتعون بصحة جيدة.

الاعراض


في أخطر أشكاله، يمكن أن يسبب داء المستخفيات التهاب الأغشية التي تغطي الدماغ والنخاع الشوكي. قد تشمل الأعراض الحمى والصداع الشديد وتصلب الرقبة. قد تؤدي التهابات الرئة إلى ألم في الصدر وسعال وضيق في التنفس. عدوى الجلد قد تسبب تطور القروح. العظام المتضررة قد تكون مؤلمة.

العلاج


يعتمد تشخيص داء المستخفيات على وجود الفطريات في الدم أو البلغم أو أنسجة الجسم. يمكن أيضًا إجراء فحص بالرنين المغناطيسي للبحث عن علامات العدوى بداء المستخفيات. في حالة الاشتباه بالتهاب السحايا، سيتم اختبار عينات من سائل العمود الفقري. إذا كانت الرئتان قد تأثرتا، فقد يتم قياس مستويات الأكسجين والغازات الأخرى في الدم لتقييم وظيفة الرئة.

للعدوى بداء المستخفيات الحاد، يتم إعطاء الأدوية المضادة للفطريات. في الأشخاص المصابين بالإيدز، قد يكون من الصعب القضاء على الفطريات من الجسم، على الرغم من أن الأعراض يمكن السيطرة عليها عادة. تزول العدوى الخفيفة من الرئة لدى الشخص الذي يتمتع بصحة جيدة دون علاج.

هذه المعلومات للاطلاع فقط , وهي لا تغني عن زيارة الطبيب أو الصيدلاني، و يجب عليك عدم تناول أي دواء دون استشارة طبية, و نحن في مجلة صحتنا الالكترونية بذلنا جميع جهودنا لاظهار احدث ما توصل اليه العلم في هذه المعلومات الطبية, لكننا لا نضمن صحتها بشكل كامل و لسنا مسؤولين عن اي ضرر يحدث نتيجة سوء استخدامها, و يجب عليك استشارة الطبيب دائماً.

اسأل طاقمنا الطبي الآن