الرئيسية / صحة عامة / صحتك اليوم / ساعات العمل الطويلة قد تضر بصحتك

ساعات العمل الطويلة قد تضر بصحتك

وجدت الدراسات أن العمل أكثر من 60 ساعة في الأسبوع له تأثير ضار على النساء.

work-hardسنوات من العمل لساعات طويلة قد يساعدك على تسلق السلم الوظيفي، ولكن تلك الساعات قد يكون لها أثر سلبي على صحتك – وهذا ينطبق بشكل خاص على النساء، حسب ما تقوله الأبحاث الجديدة.

يقول الباحث الارد ديمبي وهو أستاذ إدارة الخدمات الصحية في كلية الصحة العامة في جامعة ولاية أوهايو “الأشخاص الذين تجبرهم ظروف عملهم على العمل لساعات طويلة لعدة سنوات، بل عقود، لديهم خطر متزايد للإصابة بالأمراض المزمنة في مرحلة معينة من حياتهم”.

وقال الباحث “أن الصلة بين ساعات العمل الطويلة و الاصابة بالامراض المزمنة قد تكون حاضرة لدى الرجال، لكنها أكثر وضوحا لدى النساء” في حين أن هذه الدراسة لا يمكن أن تثبت السبب والنتيجة.

عندما قارن الباحثون الرجال الذين عملوا أكثر من 60 ساعة في الأسبوع و الرجال الذين عملوا 30 الى 40 ساعة في الأسبوع، وجدوا أن أولئك الذين عملوا ساعات أطول كان لديهم خطر أكثر بمرتين للإصابة بالتهاب المفاصل أو التهاب المفاصل الروماتويدي.

ولكن خطر اصابة الرجال لأمراض مزمنة أو خطيرة أخرى لم ترتفع بشكل كبير. في الواقع، أشار الباحثون أن الرجال الذين عملوا 41 الى 50 ساعة كان لديهم خطر الإصابة بأمراض القلب وأمراض الرئة والاكتئاب أقل.

ولكن عندما قارنت الدراسة النساء اللواتي عملن 30 الى 40 ساعة في الأسبوع و النساء اللواتي عملن أكثر من 60 ساعة في الأسبوع، كانت النساء اللواتي يعملن لساعات أكثر لديهن معدلات أعلى بكثير للإصابة بالأمراض. وأظهرت الدراسة أن النساء اللواتي عملن 60 ساعة أو أكثر لديهن أكثر من ثلاثة أضعاف مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان الغير جلدي ومرض السكري، وما يقرب من ثلاثة أضعاف خطر الاصابة بالربو، وما يقرب من أربعة أضعاف خطر الإصابة بالتهاب المفاصل.

دراسة ثلاثة عقود طويلة

شملت الدراسة معلومات عن عادات العمل لما يقرب من 7500 رجل وامرأة في الولايات المتحدة على مدى أكثر من ثلاثة عقود. وكانت اعمار معظم المتطوعين للدراسة أكثر من 50 في نهاية الدراسة.

ثم درس الباحثون ما إذا كان هناك أي رابط بين ساعات العمل وتشخيص ثمانية أمراض مختلفة. وهذا يشمل أمراض القلب والسرطان غير جلدي، والتهاب المفاصل، ومرض السكري، وأمراض الرئة المزمنة والربو والاكتئاب وارتفاع ضغط الدم.

وقالت الدراسة أن ثمانية وعشرين في المئة من أولئك الذين شملتهم الدراسة عملوا من 30 إلى 40 ساعة أسبوعيا. ومعظم الأشخاص (56 بالمئة) في الدراسة عملوا من 41 الى 50 شاعة في الأسبوع. وثلاثة عشر في المئة من الأشخاص عملوا من 51 إلى 60 ساعة أسبوعيا، في حين ثلاثة في المئة عملوا لمدة 60 ساعة أو أكثر في الأسبوع.

وقال الباحث أنه لا يمكنه أن يفسر لماذا ساعات العمل الطويلة لديها مثل هذا التأثير على صحة المرأة، ولكنه يعتقد أن الأدوار المتعددة للمرأة لها دور في ذلك، فمثلا تحتاج المرأة لتحقيق التوازن بين جميع واجباتها، مثل تربية الأطفال، ورعاية الأطفال والمسؤوليات المنزلية، و القلق حول صحة أفراد المنزل، بالإضافة الى عملها خارج المنزل.

وقال الباحث أن العمل لساعات طويلة يمكن أن يتعارض مع النوم ويبقي الجسم في حالة دائمة من التوتر.

و يقول طبيب القلب الدكتور نيسا غولدبرغ أن نتائج الدراسة منطقية: “هؤلاء النساء [اللواتي يقومون بالعمل لساعات طويلة خلال الأسبوع] لا يعتنين بأنفسهم،”، و أيضا تكهن نيسا غولدبرغ: “ربما هؤلاء النساء لا يقمن بالفحوصات الدورية [مثل تصوير الثدي بالأشعة السينية].

و يقول الدكتور نيسا غولدبرغ أن العمل لساعات طويلة ورعاية الأسرة قد يترك القليل من الوقت لإعداد وجبات الطعام، لذلك هؤلاء النساء قد يتناولن و يطعمن أسرهن الوجبات السريعة أو غيرها من الأطعمة الغير صحية.

و يقول الدكتور نيسا غولدبرغ أن تخصيص بعض الوقت لنفسك كل يوم أمر بالغ في الأهمية. يمكن أن تستغله في الحصول على بعض التمارين الرياضية، أو قراءة كتاب، أو مشاهدة التلفاز أو حتى مجرد الجلوس والقيام بالتنفس العميق و الاسترخاء.

 

شاهد أيضاً

ارتفاع ضغط الدم

ارتفاع ضغط الدم: هل يجب أن تقلق؟

ارتفاع ضغط الدم هو حالة شائعة وليس لها أي أعراض، حوالي واحد من كل ثلاثة …