الرئيسية / ماذا افعل لكي أحمل؟

ماذا افعل لكي أحمل؟

تمت الإجابة مغلق
0
0

عندي بنت عمرها عامين و تسع شهور واريد ان احمل ولكن ما صار معي حمل على الرغم من ان دورتي الشهرية منتظمة 28 يوم و ما شربت حبوب منع الحمل الا مدة قصيرة بعد ما ولدت بنتي مدة سبع شهور وتوقفت.السؤال شو اعمل وشكرا

الإجابة الأفضل
0
0

اهلا بك،

اختي العزيزة، من المهم ان تعلمي ان احتمالية حدوث الحمل في كل شهر لسيدة تعيش حياة صحية هي 20% فقط ، و لزيادة فرص حدوث الحمل عليك أولا فهم الطريقة التي يحدث بها الحمل، ففي كل شهر هناك عدة تغيرات هرمونية تحدث للجسم تؤدي الى نضوج البويضة في المبايض، هذه العملية تحتاج الى حوالي اسبوعين حتى تنضج البويضة ابتداءا من اول يوم للدورة الشهرية، وهذه المدة تختلف من سيدة الى أخرى.

وعندما تنضج البويضة يتم اطلاقها من المبايض بعملية تسمى الاباضة، البويضة بعد ذلك تتحرك في قناة فالوب باتجاه الرحم، وهذه البويضة تعيش لمدة 24 ساعة من اطلاقها وفي هذه الفترة يجب ان يتم تخصيبها بحيوان منوي، فاذا تم تخصيبها بحيوان منوي تصبح البويضة مخصبة و تستمر في التحرك حتى تصل الى الرحم و تنزرع في جدار الرحم و تبدأ مرحلة الحمل.

وهناك عدة نصائح يمكنك اتباعها لزيادة فرص الحمل لديك:

أولا، ممارسة الجماع في الايام قبل و بعد الاباضة، وبهذه الطريقة سوف يصل الحيوان المنوي الى قناة فالوبيان في وقت اطلاف البويضة مما يجعل اخصاب هذه البويضة اسهل، و اود الاشارة الى ان الحيوان المنوي يستطيع العيش في رحم المرأة لمدة 4 او 5 ايام.

ثانيا، تحديد وقت الاباضة، للتأكد ان الجماع يكون في فترة الاباضة، وهناك عدة طرق يمكنك استخدامها اذا كانت الدورة الشهرية لديك منتظمة ومنها استخدام حاسبة الاباضة وايام التبويض، واستخدام جهاز فحص الاباضة المنزلي وهو جهاز يشبه فحص الحمل المنزلي تستخدمينه كل صباح قبل عدة ايام من موعد الاباضة المتوقع، وعند الحصول على نتيجة ايجابية يجب الجماع في ذلك اليوم و عدة ايام بعده.

ثالثا، تجنب بعض انواع المزلقات التي تستخدم اثناء الجماع، لانها تقلل من حركة و حياة الحيوان المنوي، ومن تلك المزلقات التي يجب تجنبها الزيوت و اللعاب و الجل الطبي، وايضا الاستلقاء على الظهر و رفع الفخدين بعد الجماع يزيد من بقاء اكبر عدد من الحيوانات المنويه داخل الرحم.

رابعا، الحفاظ على نمط حياة صحية، مثل الحفاظ على وزن صحي و ممارسة التمارين الصباحية و تجنب الكحول و التدخين و تقليل كمية الكافيين المتناوله، فاذا كنت تتناولين الكثير من القهوه و المشروبات الغازية فيجب عليك تقليلها لان ذلك يؤخر من فرص حدوث الحمل، ايضا تناول حمض الفوليك في الفترة التي تختطين فيها بالانجاب يقلل من حدوث التشوهات و يزيد من فرص استمرار الحمل.

خامسا، اذا استمرت محاولاتكم للانجاب لأكثر من سنة ولم يحدث حمل ، فعندها يجب زيارة الطبيب و التشخيص السريري لمعرفة اذا كان هناك اي مشاكل يؤخر حدوث الحمل، و ايضا انصح بقيام الزوج بعمل اختبار السائل المنوي (semen analysis) لاستبعاد وجود نقص في عدد الحيوانات المنوية لديه.

اظهار 1 نتيجة